أهلاً بكم الى موقع بلدة عرمتى
الصفحة الرئيسية | بلدة عرمتى | صاحب الموقع | لماذا الموقع | اتصل بنا |
عرمتى تاريخيا.. قبل الاجتياح
بلدة غرمتى
مميزات البلدة
صور جديدة لعرمتى الحبيبة
بعض من المقاومة وتحرير الارض
احتلال عرمتى ... والتحرير
عرمتى بعد التحرير
بلدية عرمتى2009
عائلات عرمتى
أبو ركاب.. ولي في عرمتى
صور من بلدتي الحبيبة
مجلة عرمتى
مواضيع شيقة
إبحث في الموقع
أدخل كلمة للبحث:
  ابحث
حالة الطقس
صور من صيفية عرمتى
مسجد عرمتى الجديد مسجد محمد بن مكي الجزيني العاملي
==================
ابناء عرمتى يوم تحريرها.. بالصور
المقاومون الابطال في عرمتى.. بالصور اول المحررين والواصلين
عيد المقاومة والتحرير
مطعم مروج عرمتى... من بلدتي الخضراء الف الف اهلا وسهلا
ذكرى تحرير عرمتى الغالية
شهداء عرمتى.. لتبقى الكرامة وليكتمل التحرير
من عاضور.... عرمتى
مميزات بلدة عرمتى
ذو الفقار ضاهر.. بطل من عرمتى
افتتاح عيادة لطب الاسنان في عرمتى
راقصة لبنانية..وطبال صهيوني
سؤآل لبلدية عرمتى.....?
منشية عرمتى... منسية عرمتى
صور جديدة لعرمتى
اطلالة بلدتي
عرمتى على موقع بلديات من لبنان
بلدة عرمتى في مجلة الجيش
أماكن من الذاكرة
عملية عرمتى بوابة التحرير الكبير
من شتوية عرمتى
مستوصف عرمتى
المجالس البلدية قي قضاء جزين
عملية جبل أبو ركاب
قصة زينب طالب الحاج
أبناء بلدتي الحبيبة
من أعلام بلدة عرمتى-1
ابنة عرمتى مع فخامة الرئيس
الجمهورية اللبنانية
المحافظات اللبنانبة
محافظة الجنــوب
هوية جبل عامل
قرى أقضية الجنوب
عناوين مواقع بلدات جنوبية
صور مضحكة جدا

عدد القرّاء :1262


!!!!المختطفون اللبنانيون بأيدي الموساد!


 
خبر بغاية الخطورة ان صحّ مضمونه،ولكنه ليس بعيدا عن المنطق
فبعد المماطلة الّلافتة من قبل الدّولة التّركية في تعاملها مع ملفّ
المخطوفين اللبنانيين منذ بداية هذه الأزمة، يتبيّن انّ وراء الاكمة
ما وراءها . فتركيا ألصّديقة لإسرائيل والتي تربطها معها معاهدات
أمنيّة وأكثر، سرّبت أكثر من مرّة – على لسان التنظيمات التّابعة
لها- انّ من بين المختطفين قياديين من حزب الله! وطبعا هذا افتراء
وبعيد كلّيا عن الواقع لأسباب عدّة أهمّها أنّ قيادة الحزب أعطت
منذ بداية الازمة السّوريّة أوامر مشدّدة لقياديّيها بعدم السّفر الى
سوريا وتركيا تعرف هذا الامر تماما.
                                                               

ألتّنصّل التركي من قضيّة المخطوفين اللبنانيين يضع أكثر من
علامة استفهام حول العلاقة المباشرة لتركيا بعمليّة الخطف،
خاصّة أنّ السفارة الإسرائيلية في هذا البلد، تعدّ مركزا استخباريّا
بامتياز، وإنّ من يراقب مجريات الأمور التي أعقبت عمليّة
الخطف وتعاطي الدولة التركيّة بها منذ اليوم الاوّل، يتأكّد من
ضلوعها بشكل مباشر في هذه العمليّة . فعندما صدر قرار الإفراج
قالت الخارجيّة التركيّة حينها إنّ بعض الإجراءات اللوجستيّة
ستؤخّر وصولهم الى بيروت ، عندها تكفّل رئيس الحكومة الأسبق
سعد الحريري بنقلهم على متن طائرته الخاصّة – ما أشاع ارتياحا
في الشارع اللبناني المنقسم بحدّة – ساعات قليلة وتعلن السلطات
التركيّة أن إشكاليّة في مطار أضنة تعيق استقبال طائرة الحريريّ!
وبعدها يصدر اعلان عن السلطات نفسها بتأجيل وصول
المخطوفين الى الساعة العاشرة والنصف ليلا. فتأخذ الدولة اللبنانية
على عاتقها استقبالهم في صالون الشرف في مطار بيروت الدولي،
ويذهب الرّسميّون وممثّلون عنهم الى المطار وينتظرون حتى
بزوغ الفجر دون جدوى.
 
                                        
 
يقرّر رئيس الحكومة نجيب ميقاتي ألسّفر الى تركيا لاستيضاح
الأمر ، فيأتيه الجواب الرسمي من السلطات فيها مقرونا بشرط
عدم تضمينها قضيّة المخطوفين! بعدها حطّ ميقاتي رحاله هناك
للإتيان بالجواب الشافي من المسؤولين الاتراك بعدما وصلته
تأكيدات من عدد من السّفراء الغربيين بأنّ المخطوفين اللبنانيين
موجودون داخل تركيا، ولكنه لم يسمع من كل من التقاهم هناك
أجوبة مقنعة حول القضيّة ، حتى أنّ اردوغان تنصّل من إعطائه
أيّ أمل بالإفراج عنهم .والسؤال الذي يطرح نفسه هنا هل نفّذت
تركيا عمليّة الخطف بالواسطة نيابة عن إسرائيل؟
معلومات أكّدتها مصادر غربيّة جاء فيها أنّ الّذين نفّذوا عمليّة
الخطف ،تلقّوا أوامر من رجال المخابرات التركية بسوق
المخطوفين الى داخل تركيا ، وتمّ الامر بالفعل بعد التحقيق معهم
وتعذيبهم ... هذه المعلومات أكّدتها احدى النّساء - وهي من ضمن
القافلة التي تعرّضت للتوقيف في حلب – حيث جزمت أنّ بعض
الشّبّان الذين ظهروا على إحدى شاشات التلفزة وهم موجودون
داخل تركيا وينتمون لما يسمّى الجيش الحرّ، هم أنفسهم الذين
قاموا بعمليّة الخطف.
 
 
موقع الكتروني كشف معلومات تتقاطع مع أخبار سرّبتها بعض
المصادر الأمنيّة الغربيّة ، أكّدت أنّ الذين قاموا بعمليّة الخطف
ينتمون للجيش الحرّ ويعملون بشكل مباشر مع الموساد الإسرائيلي
ويتلقّون الأوامر المباشرة منه عبر السّفارة الإسرائيليّة في تركيا،مع
 إشارتها الى أنّ الإستخبارات التركيّة التي تسلمّت المخطوفين
من فصيلها" الجيش الحرّ "، ساقتهم فورا الى ضبّاط الموساد
المتواجدين في السّفارة . وهنا تكشف هذه المصادر أنّ هؤلاء
الضبّاط قرّروا نقلهم الى داخل فلسطين المحتلّة من دون أن تجزم
إذا ما كانوا نفّذوا قرارهم أم لا ..وتلفت الى أنّ الشّرط الذي وضعه
الخاطفون للإفراج عن المخطوفين – بحسب قولهم – القاضي
باعتذار أمين عام حزب الله السيّد حسن نصرالله ، هو شرط فرضه
رجال الموساد وليس من وليدة رأس الخاطفين الذين لا حول لهم
ولا قوّة بفرض الشّروط ، وهم  -مع
كلّ فصيلهم - ليسوا أكثر من
أدوات بيد الموساد..
إذن الخاطفون في تركيا وكذلك المخطوفون ،إلّا إذا ترجم الموساد
قراره بنقلهم الى داخل فلسطين المحتلّة، وهذا قرار يخضع ايضا
للسلطات التركيّة.
وبعد، ما الذي تريده تركيا من لبنان بعد إثبات تورّطها بعمليّة
خطف اللبنانيين؟ وأبعد من ذلك، ماذا تريد تحديدا من حزب الله
 

آخر الأخبار
تبعد عرمتى عن بيروت 85 كلم وعن صيدا 43 كلم وعن جزين 13 كلم تعلو عن سطح البحر بحوالي 1150 م تمتاز عرمتى بمناخها الجميل وطبيعتها الخلابة وبطيبة اهلها


   
إنضم الى القائمة البريدية
الإسم: *
البريد الإلكتروني: *
الهاتف:
   تسجيل
مقــالات الاعلامية ماجدة الحاج
 
Powered By
عدد الزوّار
الصفحة الرئيسية | بلدة عرمتى | صاحب الموقع | لماذا الموقع | اتصل بنا
موقع بلدة عرمتا
info@aramta.com - mail@aramta.com
© جميع حقوق الطبع محفوظة 2018